الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 فتاوى اهل العلم في جماعة الدعوة و التبليغ =ارجو التثبيت=

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
s_a_l_e_h
الأعضاء
الأعضاء
avatar

عدد الرسائل : 107
تاريخ التسجيل : 22/07/2007

مُساهمةموضوع: فتاوى اهل العلم في جماعة الدعوة و التبليغ =ارجو التثبيت=   الإثنين أغسطس 06, 2007 11:43 am

فتاوى العلماء فى الجماعة
************

فى هذا الفصل نسرد مجموعة فتاوى لكبار علماء المسلمين فى جماعة التبليغ والدعوة وفى أصل فرقتهم :
هل هى تنتمى لأهل السنة ،، أم أنها جماعة بدعية تدعو للضلالة ؟؟؟
وهل هى ياترى تنتمى للفرق الثنتين والسبعين ،، أم لا ؟؟؟

بالطبع لايحكم بهذا أحد ويوثق بحكمه بقدر العلماء الذين هم من نعم الله علينا ،، وأيضا هم حجة على العباد ،،
فمع مجموعة الفتاوى .
************************************

( 1 ) الشيخ عبد الرزاق عفيفى :
*****************
سئل _ رحمه الله _ عن خروج جماعة التبليغ لتذكير الناس بعظمة الله ؟؟؟

فأجاب :

(( الواقع أنهم مبتدعة ومحرفون وأصحاب طرق قادرية وغيرهم ،، وخروجهم ليس فى سبيل الله لكنه فى سبيل إلياس ،، هم لايدعون إلى الكتاب والسنة ولكن يدعون إلى إلياس شيخهم فى بنجلاديش ،، أما الخروج بقصد الدعوة إلى الإسلام فهو جهاد فى سبيل الله ،، وليس هذا هو خروج جماعة التبليغ ،، وأنا أعرف التبليغ من زمان قديم ،، وهم المبتدعة فى أى مكان كانوا هم فى مصر وإسرائيل وأمريكا والسعودية ،، وكلهم مرتبطون بشيخهم إلياس )) .
(( فتاوى ورسائل سماحة الشيخ عبد الرزاق عفيفى [ 1/174 ] )) .

****************************************

( 2 ) الشيخ محمد ناصر الدين الألبانى :
*****************************

قال _ رحمه الله _ :

(( الذى أعتقده أن دعوة التبليغ هى صوفية عصرية لاتقوم على كتاب الله وسنة رسوله ،، ثم قال :
إن من عجبى أنهم يخرجون للتبليغ وهم يعترفون أنهم ليسوا أهلا للتبليغ ،، والتبليغ إنما يقوم به أهل العلم ،، كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل حينما كان يرسل الرسل من أصحابه من أفاضل أصحابه من علمائهم وفقهائهم ،، ليعلموا الناس الدين والإسلام )) .
(( راجع شريط القول البليغ فى ذم جماعة التبليغ )) أو :
(( كتاب الإمام ابن تيمية وجماعة التبليغ : صــ 51 )) .

****************************************


( 3 ) الشيخ عبد العزيز ابن باز :
**************************

سئل _ رحمه الله _ :
هل تدخل جماعة التبليغ والإخوان المسلمين ،، فى عموم الثنتين والسبعين فرقة ،، التى أخبر عنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟
فأجاب _ رحمه الله _ :

(( نعم تدخل فى الثنتين والسبعين فرقة ،، وكل من خالف عقيدة أهل السنة والجماعة دخل فى الثنتين والسبعين )) .

(( المجلة السلفية ،، العدد السابع ( ص 47 ) لسنة 1422 هـــ )) ،، وانظر :
(( الجواب البليغ عن أسئلة تتعلق بجماعة التبليغ ، صــ 9 )) .

****************************************


( 4 ) الشيخ ابن عثيمين :
*******************

قال _ رحمه الله _ عن الصفات الست :

(( هذه الأمور التى ذكرها السائل لاشك أمور طيبة وخيرة ،، لكنها ناقصة ،، ووجه نقصها أن الدين الذى جاء به محمد صلى الله عليه وسلم ،، هو ماتضمنه حديث ( عمر ابن الخطاب ) ، فإن الرسول _ عليه الصلاة والسلام _ قال : هذا جبريل أتاكم يعلمكم أمر دينكم .... وهذه الصفات الست التى دعوا إليها لاشك فيها قصور ا عظيما يجب أن يكملوها بما دل عليه الشرع .


** وسئل رحمه الله عن قول بعض الناس إن معنى ( لاإله إلا الله ) هو إخراج اليقين الفاسد على الأشياء وإدخال اليقين الصحيح على ذات الله ،، أنه هو الضار والنافع ،، والمحيى والمميت ،، وكل شىء لايضر ولا ينفع ،، وأن الله هو الذى وضع فيه الضر والنفع ؟؟؟؟؟

فأجاب بقوله :
(( قول هذا القائل قول ناقص ،، فإن هذا المعنى من معانى [ لاإله إلا الله ] ،، ومعناها الحقيقى الذى دعا إليه رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ وكفر به المشركون أنه لامعبود بحق إلا الله ،، فالإله بمعنى مفعول ،، وهذا كثير ،، ومنه فراش بمعنى مفروش ،، وبناء بمعنى مبنى ،، وغراس بمعنى مغروس ،،
فإله بمعنى مألوه ،، أى :
الذى تألهه القلوب وتحبه وتعظمه ولا يستحق هذا حقا إلا الله ،، فهذا معنى [ لاإله إلا الله ] .
(( مجموع فتاوى ورسائل الشيخ العثيمين [ 1/83-84 ] .
*****************************************

( 5 ) الشيخ حمود التويجرى :
***********************
يقول _ رحمه الله _ فى جواب على سؤال ( فى كتاب القول البليغ فى التحذير من جماعة التبليغ ) :

(( إنى أنصح السائل ، وأنصح غيره من الذين يحرصون على سلامة دينهم من أدناس الشرك ،، والغلو والبدع والخرافات ،، ألا ينضموا إلى التبليغيين ،، ولا يخرجوا معهم أبدا ،، وسواء كان ذلك فى البلاد السعودية ، أو فى خارجها ، لأن أهون مايقال فى التبليغيين أنهم أهل بدعة وضلالة وجهالة فى عقائدهم وفى سلوكهم ، ومن كانوا بهذه الصفة الذميمة ، فلا شك أن السلامة فى مجانبتهم والبعد عنهم )) .
(( كتاب القول البليغ فى التحذير من جماعة التبليغ )) .

***************************************

( 6 ) فتوى اللجنة الدائمة :
*******************
اشترك فى هذه الفتوى : [ عبد الله بن قعود ، عبد الله بن غديان ، عبد الرزاق عفيفى ، عبد العزيز بن باز ] .

سأل سائل فقال : أنا طالب جامعى أعيش فى دوامة من الآراء والأفكار ،، وبين جماعات كل واحدة تنسب نفسها إلى الأفضلية ،، وتعمل مافى وسعها لكسب الأنصار ،، كجماعة الإخوان المسلمين ، وجماعة التبليغ ،، ... وذكر بعض الجماعات الأخرى ،،، ثم قال : أرجو منكم أن توجهونا إلى الطريق الصحيح ؟؟؟؟؟


فأجابت اللجنة :
((الواجب عليك : إلتزام الحق وما يشهد له الدليل دون التحيز لجماعة بعينها ، وأوْلىَ الجماعات بالتعاون معها من حافظ على العقيدة الصحيحة التى كان عليها أئمة السلف الصالح _ رضوان الله عليهم _ ،، والإلتزام بالعمل بكتاب الله وسنة رسوله _ صلى الله عليه وسلم _ ،، ونبذ ماحدث من البدع والخرافات ،، وبالله التوفيق )) .

(( فتاوى اللجنة الدائمة [ 2/236-237 ] )) .

***************************************

( 7 ) الشيخ صالح الفوزان :
*******************

يقول السائل : من هى جماعة التبليغ ؟؟ وما منتهجا الذى تسير عليه ؟؟؟؟ وهل يجوز الإنضمام إليها والخروج مع أفرادها ؟؟؟؟

فأجاب الشيخ :
(( الجماعة التى يجب الإنضمام إليها والسير معها والعمل معها ،، هى جماعة أهل السنة والجماعة ،، التى تسير على ماكان عليه النبى _ صلى الله عليه وسلم _ وأصحابه ،، أما من خالفها فإنه يجب أن نتبرأ منه .
نعم ، يجب أن ندعوهم إلى الله
على سنة رسوله _ عليه الصلاة والسلام _ وهذا واجب علينا ،، أما أن ننضم إليهم ، ونخرج معهم ، ونمشى على تخطيطهم ، ونحن نعلم أنهم ليسوا على طريق صحيح ، فهذا لايجوز لأنه ولاء لجماعة غير أهل السنة والجماعة )) .
(( الأجوبة المفيدة ص 232- 233 )) .

**** **** **** ****

وسئل الشيخ أيضا :
ماحكم وجود مثل هذه الفرق كالتبليغ والإخوان المسلمين ،، وغيرها ؟؟؟؟

فأجاب :

(( هذه الجماعات الوافدة يجب ألا نتقبلها ، لأنها تريد الإنحراف بنا وتفرقتنا ،، فتجعل هذا تبليغى وهذا إخوانى ،، وهذا ... وهذا .... ،، لمَ هذا التفرق ؟؟؟
هذا كفر بنعمة الله تعالى حيث يقول :
[وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا] {آل عمران:103}

لماذا نتنازل عـمـا أكرمنا الله به من الإجتماع ، والألفة ، والطريق لاصحيح ، وننتمى إلى أحزاب تفرقنا وتشتت شملنا ، وتزرع العداوة بيننا ، هذا لايجوز أبدا ،،
أنا شاهدت بنفسى زهد جماعة التبليغ فى عقيدة التوحيد ، ونفورهم من ذكرها )) .

(( الأجوبة المفيدة صـــ 233 – 234 )) .

****************************************

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.google.com
s_a_l_e_h
الأعضاء
الأعضاء
avatar

عدد الرسائل : 107
تاريخ التسجيل : 22/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: فتاوى اهل العلم في جماعة الدعوة و التبليغ =ارجو التثبيت=   الإثنين أغسطس 06, 2007 11:44 am

( 8 ) الشيخ مقبل ابن هادى الوادعى :
****************************

*** سؤال :
هل يجب تحذير الشباب الذين لاينتمون إلى هذه الجماعات من هؤلاء الشباب الذين ينتمون إليها ؟؟؟

يجيب الشيخ :
(( يجب التحذير من دعوة الإخوان المفلسين ،، ومن جماعة التبليغ ،، لكن الشباب الذين يظنون أن جماعة التبليغ على هدى فتدعوهم وتعلمهم ،، حتى إن استطعت أن تتغافل عن هذا الأمر ،، تغافلت حتى يتعلموا ،، وهم سيتركون من أنفسهم )) .

*** سؤال :
ماقولكم فى جماعة التبليغ ، وطريقتهم فى الدعوة ، وماذا تعرفون عنهم ؟؟؟

يجيب الشيخ :
(( ألف الشيخ حمود التويجرى رسالة إسمها : [ القول البليغ فى التحذير من جماعة التبليغ ] . أنصح بقراءتها ،، وكذلك الأخ فالح الحربى ،، والأخ الشرقاوى من ساكنى جدة ،، والمؤلفات كثيرة فى بيان شركياتهم وصوفياتهم ،، وماهم عليه من الضلال ،، ودعوتهم دعوة ميتة ،، ولو لم تكن ميتة ماكانت تذهب فى وقت الشيوعية إلى بلاد الشيوعية ،، وقد جاءنى أخ فرنسى ،، وقلنا له : هل نستطيع أن نأتى إلى بلدكم للدعوة إلى الله ؟؟
قال : لاتستطيعون إلا إذا كان باسم جماعة التبليغ ،، فهو مأذون لهم ،،
ودعوتهم لو كانت فى زمن أبى جهل ما أنكر عليهم ،، فهم يدعون إلى ست خصال ، فهى دعوة مبنية على جهل ،، والله تعالى يقول :

[قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللهِ وَمَا أَنَا مِنَ المُشْرِكِينَ] {يوسف:108}

وهؤلاء يدخل معهم الخمار والعامى الذى لايعرف شيئا ،، فدعوتهم دعوة جهل وضلال ،، ولا أنصح بالخروج معهم ،، وياحبذا لو منعوا ،،
دع عنك التوقيت ،، تخرج معهم ثلاثة أيام ،، أو شهر ،، أو ثلاثة أشهر ،، فكل هذه بدع ،، والله تعالى يقول :

[فَاتَّقُوا اللهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ] {التغابن:16}

فتخرج بحسب نشاطل واستطاعتك ،، وأنصح بالخروج مع أهل السنة ،، فإنك ستستفيد مراجعة قرآن ،، وحفظ أحاديث ،، وتحذير من الشركيات ،، أو مذاكرة علمية ،، فلسنا محتاجين إلى أن نخرج معهم )) .



*** سؤال :
ماهى أضرار جهلة الإخوان المسلمين وجماعة التبليغ ؟؟؟

يجيب الشيخ :
(( أضرارهم لايستطاع حصرها ،، فقد ألفت فى بيان بُـعد جماعة التبليغ عن كتاب الله ،، وعن سنة رسوله صلوات الله وسلامه عليه ،،
ومن أحسنها : تأليف أخينا فالح الحربى ، تأليف طيب ، جزاه الله خيرا ،،
وهكذا جماعة الإخوان المسلمين ،، لو لم يكن إلا تنفيرهم عن العلم وتنفيرهم عن سنة رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ لكفى )) .




*** سؤال :
هناك جماعة تسمى [ جماعة التبليغ ] لدينا ،، لايلقون أى معارضة من الحكومات ،، وخاصة فى المساجد ،، لكن الجماعات الأخرى تتصدى لها الحكومات فى أى ميدان تنشط فيه ،، فما حكم جماعة التبليغ ، هل هى جماعة مبتدعة أم سنية ؟؟؟


يجيب الشيخ :
(( جماعة التبليغ جماعة مبتدعة ،، وهم يقومون بجهد كبير لكن أسست فى الهند على الصوفية وعلى البدع ،،
ومن تلك البدع : التعيين بخروج أربعين يوما أو أربعة أيام ، وأقبح من هذا : الفكر الصوفى ،، وأنا أنصح بقراءة ماكتبه أخونا سعد بن عبد الله الحصين ،، وما كتبه أخوانا نزار ، وفالح الحربى ،، وما كتبه محمد بن أسلم الباكستانى ،، فى نحو هذه الجماعة ،،

أما كونها تدعو ولا تعترض لها الحكومات ،، فلأن دعوتها مريضة ،، وقد غضبوا عند أن قلت فى [ السيوف الباترة ] أن دعوتهم ميتة ،، وقالوا : [ الميت لايتحرك ، ونحن نتحرك ] ،،

فدعوتهم مريضة ،، لاتأمر بمعروف ،، ولاتنهى عن منكر ،، ولا تدعو إلى توحيد ،، ولا تدعو إلى الوقوف فى وجه الظلم ،،
فمثل هذه الدعوة يستطيع النبى _ صلى الله عليه وسلم _ لو سلكها أن يعيش مع أبى جهل وأبى لهب بأمان .
هى ست خصال لايتعدونها ،، ولو تعداها أحد لأخرجوه من الجماعة ،، وإذا كان مصاحبا لهم ،، يفرون منه ،، وهو يتكلم ،،
فهى جماعة مبتدعة ،، ينبغى ألا يغتر بهم )) .

***************************************


( 9 ) الشيخ أبو إسحاق الحوينى :
***********************

وهذه فتوى فضيلة العلامة المحدث (( فخر الديار المصرية )) ،، الشيخ أبو إسحاق الحوينى الأثرى _ حفظه الله وبارك فيه _ وهى الموجودة بموقع فضيلته فى مقطع صوتى ،، فرغته ونقلته ههنا ،،

وهذا رابط الفتوى :

http://www.al-heweny.com/html/module...ge=watch&id=36


يقول سائل من الإخوة الحاضرين للدرس ، عن الخروج مع جماعة التبليغ ،، (( لو كان لايجوز فأجب بالتفصيل )) ؟؟؟

يقول الشيخ _ حفظه الله _ :

((نحن فصلنا هذا الأمر قبل ذلك مرارا وتكرارا ،، ولذلك أنا أقول لصاحب هذا السؤال :
اصبر شهرين أو ثلاثة فقط ،، تحضر فيهم الدرس معنا إن شاء الله ،، ثم اكتب لى تقريرا فى نهاية أمرك ،، هل يمكن أن تخرج أم لا ؟؟

أنا أقول ،، وأقول منذ خمس وعشرين عاما ،، من يوم أن عرفت جماعة التبليغ والدعوة ،،
أن هذه الجماعة متدثرة ببدع لاآخر لها ،، فالخروج عندهم ركنٌ لاتتم الجماعة إلا بهذا الركن ،،
وهذا الركن بدعة ،، فما بالك بما هو دون الركن من الواجبات والمستحبات وما دون ذلك ؟؟؟
إذا كان الركن الذى يرتكنون عليه بدعة .

نحن نقول أن الصحابة كانوا يخرجون ،، فهل أنا لاأخرج ؟؟؟
أنا عندما خرجت من بيتى وجئت إلى المسجد ،، أليس هذا خروجا ؟؟؟؟
أنا عندما خرجت من بيتى وذهبت للقاهرة ،، أليس هذا خروجا ؟؟؟

أنا عندما خرجت من بيتى وذهبت إلى أى بلد من البلاد كأوروبا وغيرها ،، أليس هذا خروجا ؟؟؟؟

نعم ،، إنما خرجت لأعَلِّم ،،
أما هو فلأى شىء خرج ؟؟؟

هو يقول نحن لسنا علماء ،، ولا نعلم شيئا فى العلم ،، ونحن جهلة ،،
والحق يقال ،، هم صادقون ،، فهم يعترفون بهذه المسألة ،، وهم لايكذبون فيها ،، يقولون نحن أناس ٌ جُهال ،،

حسنا ً ،، فطالما أنت جاهل ،، ماذا ستقول ؟؟

** تقول لصاحبك ،، وهذه حقيقة حدثت :
اثنين ذاهبون لبلد لم يدخلوها من قبل ،، فالجماعة قالوا : ليخرج أحد منكم يحضر لنا طعاما ً .

فخرج اثنين منهم ،، وأرهقوا فى البحث عن بقالةٍ ولم يجدوا ،، فرأى أحدهم رجلا يسير فى الشارع ،، فقال لصاحبه سأسأله ،،
فقال له صاحبه :
لا ،، وإذا سألت فاسأل الله .

ويضيف الشيخ :
إذن فهذا لو عنده أدنى قدر من العلم ،، كان يمكن له أن يقول هذه الكلمة ؟؟؟

حسنا فماذا ستقول ؟؟
هل ستقول : بقالة ٌ يارب ؟؟؟

ثم يقول الشيخ :
السؤال فى أصله محرم ،، ولكن أبيح للضرورة ،، كسؤال الجاهل لأهل العلم .

إذن فهذا رجل لايعلم شيئا ،، ولذلك خرج جوابه لصاحبه على مقتضى هذا الجهل ،،

نحن نقول له : تعالى لتتعلم أولا .

والله لاأريدك فى الجماعة السلفية ،، على حد تصورك بأن السلفية جماعة ،، وأنى أختصم جماعة التبليغ لأضمك للجماعة السلفية ،،

لا ،، فالسلفية ليست جماعة ،، السلفية منهج ،،
ولذلك فهى تسع كل المسلمين ،،

ولا تجد عندهم تعصبا مثل الجماعات الأخرى التى لها إطار محدود ،، إذا دخلت فى الإطار تكون منهم ،، خرجت من الإطار لاتكون منهم ،،

لا ،،

فأنا أقول له : تعالى لتتعلم ،،
وهو يأخذ هذه المسألة بحساسية بالغة ،، ويحسب أنى أريد أن أضمه لى ،،
فأنا أقول ،، وقـلما أحلف : والله يا أخى لاأريدك ،، ولكن تعالى لتتعلم ،،
فإذا جلس ليطلب العلم ،، سأكون راضيا له ،، أن يُعْمِل قانون العلم بعد أن يتعلم ،، وإذا قال له العلم : أخرج ،، فلن أعارضه ،،،

وأنا أعلم أنه سيخرج ،، ولكن مثل خروجى ،،
سيخرج كى يُـعَـلـِّــم ،،،

فالصحابة الذين يحتجون بهم ،، كلهم كانوا يخرجون ، ولكن بعد أن صاروا علماء ،، فلم يكن هناك صاحبى يوصف بالجهل ،،
فالصحابة كانوا علماء ،، ولذلك تفرقوا فى الأمصار بغية نشر العلم ،،

وعندما أراد الخليفة من الإمام مالك ،، أن يحمل المسلمين على موطأ مالك ،،
فالإمام مالك ،، لإنصافه _ رحمه الله _ قال :
ياأمير المؤمنين ،، إن أصحاب النبى _ صلى الله عليه وسلم _ تفرقوا فى البلاد ،، وعند كل واحد ماليس عند الآخر ،، فربما أكون قد أدركت شيئا وغابت عنى أشياء موجودة مع صحابى ذهب للكوفة مثلا ،، وأنا لم أرحل إلى الكوفة ،، فمن الظلم البـيـن أن نجمع المسلمين على كتاب لم يجمع كل ماعند الصحابة من العلم ،، وقد تفرقوا فى كل البلاد .


فإذا كنتم ياجماعة التبليغ ،، كالصحابة ،، قد تعلمتم ،، وعلمكم معلم راشد ،، عالم بالكتاب والسنة ،، فلا بأس .

والمسألة طويلة الذيل ،، وعلماؤنا صنفوا فيها ،، وشيخنا الشيخ الألبانى _ رحمه الله _ تكلم فيها بكلام طويل ،، وله أكثر من ثلاثة أو أربعة أشرطة ،، فى هذه المسألة .

والشيخ حمود التويجرى ،، أحد علماء السعودية الكبار ،، له كتاب اسمه [ القول البليغ فى جماعة التبليغ ] .

وفى الحقيقة أنا أتمنى لهم الخير ،، وياليتهم يتركوا الهالة التى وضعوها حول أنفسهم ،، وعندئذ ،، سيستطعمون ما أقول لهم ،،

فقد أفهموهم أن العلم طاغوت ،، وأن العلم صنم يعبد ،،
ولذلك فكل من يوصف بالعلم فى زماننا هذا ،، ممنوع على واحد من الجماعة أن يستفتيه ،،
يعنى : أنا ،، والشيخ محمد حسين يعقوب ،، والشيخ محمد حسان ،، والشيخ مصطفى العدوى ،، والشيخ محمد إسماعيل المقدم ،، والشيخ ياسر البرهامى ،، والشيخ سعيد عبد العظيم ،، والشيخ أحمد فريد ،، والشيخ محمد عبد المقصود ،،

وكل هؤلاء موضوعين فى القائمة السوداء،،

وهذا الكلام حقيقة ،، وأنا على رأسهم ،، فأنا أكثر من يحذرون منه ،، بسبب الكلام الذى أقوله ،،
وأنا إنما نصحت ،، وما آلوت ،، فأنا لست كاسبا شيئا من جماعة التبليغ ،، لا إذا أقبلوا سأكسب ،، ولا إذا أدبروا سأخسر ،، لايوجد عندى مشاكل البتة ،،
وما عملت يوما من الأيام بقصد أن أجمع حولى جماعة أو أجمع حولى أناسا ،، ولا شيئا من هذا القبيل ،،

فوالله ياإخوان ،، أنا أهرب من الناس ،، وأهرب من كل مكان يتجمع فيه الناس ،، فلا أجمع ناسا ولا ما إلى ذلك ،،

فأنا أريدهم أن يطمئنوا ،، فأنا عندما أقول هذا الكلام ،، لا آخذ أحدا من جماعتهم ،، فأنا لو عرفت أن مسجدا سيقدمنى من فيه للإمامة ،، لاأدخله ،،
وأحيانا أصلى فى مساجد لاأعلم إن كان إمامها يطيل أم يقصر ،، لأنى أكون قد دخلته لأول مرة ،،

فأنا أريد أن أقول لهم ،، أننى لا آخذ من رصيدهم مثلا وأضع فى رأس مالى ،،
لا ،، وإنما أنا أدعوهم إلى علم الكتاب والسنة ،،

وأنا لاأتعصب إن شاء الله إلا لما أعتقد أنه الحق ،، وقامت عليه الدلائل عندى من الكتاب والسنة )) .

*****************************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.google.com
 
فتاوى اهل العلم في جماعة الدعوة و التبليغ =ارجو التثبيت=
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة :: قسم المواضيع الاسلامية-
انتقل الى: